كتاب وأراء

مطوعين الصعايب

كم نحن فخورون ونحن يهتف بِنَا كل العالم تلك قطر التي اتخذت قراراً صائباً بكل ما يحمل هذا من معاني نعم لا للاحتفال باليوم الوطني ودماء الشعب السوري تراق.. موقف يخطه التاريخ بحروف من ذهب.. نحن شعب تحت ريادة واعية تتخذ القرارات الصائبة لا مثيل لها نعم اليوم الوطني مناسبة ستتكرر، ولكن موقف مع شعب عربي يراق دمه بدون وجه حق كان يحتاج صوتاً عالياً كيف نحتفل ونفرح وأطفال ونساء ورجال سوريا يقتلون.. هنا اتخذت قطر ألا تحتفل وتتضامن مع مأساة الشعب السوري بوقفة رجل تأبى عروبته وجيرته وإسلامه أن يفرح وهناك شعب عربي ينزف دماً.
قطر المجد يسطر تاريخاً لا مثيل له هذه الدولة العظيمة بأفعالها وعمرانها وصيتها وكل ما فيها بلدي قطر ماذا نكتب عنك قليل.. نعترف بأننا شعب مرفه.. شعب يسطر التاريخ عما يعيش به المواطن القطري من خيرات وخير وفير.
هل نذكر يا وطني عن العلم الذي ذللت به بلدنا الطريق وأصبح ولله الحمد طريقاً سهلاً، لكل طلبة قطر والدراسات العليا وما نفخر بوجوده على أرضنا الحبيبة من جامعات عريقة عالمية أصبحت مناراً للعلم بلدي قطر.. كما سهلت بلدي الحبيبة طريق العلم للراغبين بمواصلة دراساتهم خارج الدولة..
بادي بكل سياساتك ومواقفك أصبحت كقطري أرفع رأسي عالياً وأفتخر بسياسة بلدي قطر نعم أنا قطري وأفتخر بكل الدبلوماسية القطرية التي حلت بالعالم أجمع معلنة عن رؤية قطر الداعمة لكل المواقف الإنسانية والتي تتمنى السلام للجميع... وهنا نبحر أيضاً قي سياسة قطر الداخلية والتي جميعاً نلتمسها ونعيش في معيتها ونعلم عن رؤية قطر 2030 والتنمية المستدامة وقطر خضراء.. يا بلد يزرع ونحن نحصد ثماره...
هنا سنرتحل لكل صعب سهلته لنا حكومتنا الرشيدة.. بناء الدولة أمر عظيم ونعلم بأن هناك الكثير من الصعوبات واجهت حكومتنا ولكن سياحتنا واعتمادنا على مصادر أخرى غير النفط كعائد للبلد هذا أمر عظيم يضاف لأمجادك يا بلدي.. نعم قطر تخطط وتسير في المسار الصحيح وهي ماضية.. تلك هي قطر.
عن ماذا أتحدث الآن عن شوارعنا الجميلة ولا عن مشروع الريل ولا عن الوسيل ولا عن لؤلؤة قطر عن ماذا لا يسعني المجال جميعاً نعلم بهذا.. عمار يا بلدي عمار.. نعم هذي قطر.
لنتحدث عن حفاظ قطر على هويتها الوطنية وعن كل التفاصيل التي لا ترضى قطر إلا أن تعلم الأحيال القادمة عن تاريخ وثقافة الوطن وعن دور الأجداد في بناء هذا الصرح ومواصلتنا نحن لجهودهم الأساسية هذي قطر.
تلك ببساطة قطر وهناك أيضاً الكثير ليحكى ويخط بلادي الغالية شكراً لتطويعك كل الصعاب.
نفخر بانتمائنا لك يا بلد الخير نفخر بعزك الوفير.. نفخر بمواقفك.. نفخر بسياساتك وبحكامنا وبكل ما ينتمي لك يا قطر.
بقلم:إيمان عبدالعزيز آل إسحاق

إيمان عـبد العـزيز آل إسحاق