كتاب وأراء

قطر وطاجيكستان.. علاقات متينة

علاقات دبلوماسية واقتصادية وسياسية متينة تجمع بين دولة قطر وجمهورية طاجيكستان، تعضدت بالتشاور السياسي المستمر، والتبادل التجاري والاقتصادي الكبير بين البلدين الصديقين.
تزامنا مع الذكرى الخامسة والعشرين لإقامة هذه العلاقات المتميزة بين قطر وطاجيكستان، والتي تشهد منذ ذلك الوقت تطورا مطردا على مختلف الأصعدة، عقدت بالدوحة، أمس، جولة المشاورات السياسية الثانية بين وزارتي الخارجية في دولة قطر وجمهورية طاجكستان، وجرى خلالها، استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل دعمها وتطويرها، بالإضافة إلى عدد من القضايا والموضوعات ذات الاهتمام المشترك، كما تلقى سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، رسالة خطية من سعادة السيد سراج الدين مهر الدين، وزير خارجية جمهورية طاجيكستان، تتصل بالعلاقات الثنائية، وسبل دعمها وتطويرها.
العلاقات السياسية والدبلوماسية القطرية - الطاجيكية بلغت مستويات عالية في التنسيق المشترك، في العديد من القضايا، مثلما شهدنا في مايو العام الماضي، انعقاد المؤتمر الدولي رفيع المستوى لمكافحة الإرهاب ومنع التطرف العنيف، والذي نظمته قطر وجمهورية طاجيكستان بالعاصمة الطاجيكية دوشنبه، بالتعاون مع الأمم المتحدة ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا والاتحاد الأوروبي، كما ارتقت أيضا العلاقات الاقتصادية بين البلدين، بالريادة العربية لدولة قطر بالسوق الاستثماري في طاجيكستان، والنشاط الاستثماري الكبير، والذي تمثل في تطوير قطر لمشروع «ديار دوشنبه» وهو المشروع الفريد من نوعه في منطقة آسيا الوسطى وتقدر تكلفته بنحو 300 مليون دولار أميركي، مما زاد من قوة ومتانة العلاقات المتميزة بين البلدين، إضافة إلى الثقة المتبادلة والمواقف المماثلة أو المتقاربة تجاه القضايا الإقليمية والدولية بين البلدين الصديقين.
بقلم: رأي الوطن

رأي الوطن