كتاب وأراء

أولمبياد العلوم تظاهرة عالمية

تظاهرة عالمية حافلة، كما أنها منبر ثقافي تربوي، تجمع مختلف الدول والحضارات والثقافات مما يعزز التفاهم والصداقة بين الدول والشعوب، إن أولمبياد العلوم فرصة للعالم أجمع في تعزيز التعارف والصداقة، والدفع نحو بناء عالم متناغم يتمتع بالسلام الدائم والازدهار المشترك، أولمبياد العلوم تعكس الجهود المبذولة لوزارة التعليم والتعليم العالي بدءاً من سعادة الوزير، مروراً بسعادة وكيل الوزارة، وانتهاء بالقيادات العليا والوسيطة والكادر التعليمي بأكمله، إن مثل هذه الأولمبياد العلمية لها دور كبير في شتى ميادين الحياة، ودورها الكبير في تعزيز الجهود العلمية للطلبة، والتعريف بنهضة الوطن، أولمبياد العلوم فتيل المنافسة والإبداع والابتكار، إنها شحذ للهمم واستنهاض لها، ولون من ألوان تنمية القدرات، وبناء الثقة بالنفس، المنافسات في الأولمبياد تعطي المشارك الفرصة للتنافس وإشباع للميول وتوسيع للمدارك، فتبرز الموهبة، وتنمو المهارة، العقلية والعلمية، وهي وسيلة مألوفة ومستحدثة في خطط التعليم المعاصر، إن تضافر جهود كافة مؤسسات الدولة في تقديم الدعم لأولمبياد العلوم الدولية للناشئين، لتكون هذه الدورة السادسة عشرة مميزة عن سابقاتها، كفيلة بنجاح هذه الأولمبياد نجاحاً غير مسبوق، إن جهود اللجنة المنظمة واضح ومقدر.
واستعدادات دولة قطر ووزارة التعليم والتعليم العالي وجاهزيتها لاستضافة الأولمبياد مقدرة، والبرنامج الثري والذي تضمن إنجازات الدولة وجوانب نهضتها الاقتصادية والعلمية والرياضية ستحظى بلا شك بالاستحسان والإعجاب، إن كل ما تتضمنه أولمبياد العلوم، يؤكد الجاهزية لاستضافة الأولمبياد، واهتمام اللجنة المنظمة بكافة النواحي التنظيمية والإدارية والأمنية لهذا الحدث الدولي الهام.
فأهلاً بالجميع في دوحة الجميع.
وعلى الخير والمحبة نلتقي
بقلم: يعقوب العبيدلي

يعقوب العبيدلي