كتاب وأراء

أيقونة مكافحة الفساد

قطر أيقونة مكافحة الفساد في العالم.. ليس ذلك مجرد شعار، أو لافتة، وإنما هي عبارة تعكس حقيقة الدور الذي تضطلع به قطر عالمياً، في محاربة الفساد.
الدور العالمي لقطر في جهود مكافحة الفساد، ينطلق من جهدٍ محلي، جعلها تتبوأ المرتبة الأولى، بين دول العالم في هذا الشأن. وتواصلاً للجهد القطري المرموق والمُقدَّر عالميا في مكافحة تلك الآفة الخطيرة -الفساد- يأتي إصدار حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، مرسوماً بالموافقة على انضمام دولة قطر إلى اتفاق إنشاء الأكاديمية الدولية لمكافحة الفساد بصفتها منظمة دولية..
ريادة قطر في مكافحة الفساد، وإدراكها لخطورة تلك الظاهرة، وتأثيراتها السلبية على التنمية، أو ضروة تضافر الجهود لمكافحتها والقضاء عليها، أمر راسخ وثابت، تؤكده الجائزة العالمية المرموقة، للتميُّز في مكافحة الفساد، والتي تحمل اسم حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى، وتُقدَّم تكريماً وتقديراً لمَنْ ساهموا في الحملة العالمية لمكافحة الفساد. وكذلك مراكز مكافحة الفساد وحكم القانون، التي تضطلع قطر بإنشائها، في عدّة دول بالعالم، انطلاقاً من الدوحة.
إن النزاهة والشفافية، أحد أبرز القواعد التي تُبنى عليها نهضة الدول. أدركت قطر تلك القاعدة وآمنت بها، وفعَّلتها وطبَّقتها على أرض الواقع في كل تعاملاتها، وتعمل بجهد على نشرها في كل دول العالم، انطلاقاً من حرصها على صالح الشعوب التي تتأثر حياتها سلبياً جرَّاء استشراء آفة الفساد الخطيرة.
بقلم: رأي الوطن

رأي الوطن