كتاب وأراء

يا ولدي لا تكبر

حقيقة بهذا العالم وخاصة بشرقنا الأوسطي هل نتمنى أن يكبر أولادنا.. يا ترى ماذا خبأ لهم المستقبل وعن ماذا سنخبرهم عن البطولات العربية أم عن التخاذل العربي.. عن علماء المسلمين أم عن مكاتبنا وعلمائنا الذين اغتالوا.. واحترقت معهم كتبنا وعن انتصاراتنا أم عن هزائمنا.. ماذا ترك التاريخ لهم ليخلده.. ماذا نقول وماذا نكتب وماذا نحضر؟ عن أي تاريخ سنحكي لهم؟ أين بطولاتنا وأين أمجادنا وأين عروبتنا وإسلامنا من هذا كله؟!!!!
قصيدة للشاعر أحمد مطر:
فهمت الآن يا ولدي.. لماذا قلت لا تكبر
فمصر لم تعد مصرا.. وتونس لم تعد خضراء
وبغداد هي الأخرى.. تذوق خيانة العسكر
وأن تسأل عن الأقصى.. فإن جراهم أقسى
بني صهيون تقتلهم.. ومصر تغلق المعبر
وحتى الشام ياولدي.. تموت بحسرة أكبر
هناك لو ترى حلبا.. فحق الطفل قد سلبا
وعرض فتاة يغتصبا.. ونصف الشعب بالمهجر
صغيري إنني أرجوك لا تكبر.. فأمتنا ممزقة.. وأمتنا مقسمة وكل دقيقة تخسر
وحول الجيد مشنقة.. وفِي أحشائها خنجر
هنا سيسي.. هنا بشار.. هنا حوثي.. هنا حفتر
هنا إيران وأميركا وإسرائيل
هنا عربي يخذلنا ومسلم جاء ينحرنا
وإرهابي يفجرانا ولا ندري لم فجر..
ونزيد على هذه القصيدة ونقول هناك عرب خونة بنارهم نكتوي حاصروا شعبا أعزل كل ما هو متهم به أنها دولة حق مع المظلومين، دولة تساند الإسلام وترفع رايته وتنصر المستضعفين، دولة حق دولة عدالة دولة قطر الحرة العربية الأبدية التي لم تغيرها رياح الغرب ولا خذلان الإخوة.. قطر العز والعروبة لا تبالي وتناشد المجتمعات الدولية لنصرة الحق والقضية العربية الأولى قضية فلسطين الدولة الجريحة..
قطر لا تبالي يا ولدي بخيانة الجيران وترفع الراية عالية وتقول امضوا يا شعب قطر الأبي إلى الأمام واتركوا خنجر الغدر وراءكم فنحن لدينا رؤية نسعى لبلوغها وقطر تحتاج أبناءها الاوفياء ليمسكوا الراية والأجيال القادمة لتعيش برفاهية وخير وسعادة.. فلهذا اكبر يا ولدي ولا تلتفت لما يحصل بل اسع للتغيير.. ليكون هدفك الأول هو مصلحة وطنك الغالي قطر ولتكون قوميتك العربية صداها أقوى ولتساهم في نصرة قضايانا العربية دون الالتفات للخونة الذين باعوا الاوطان وباعوا عروبتهم ودينهم.. نحن يا ولدي نفخر بالبناء لا بالهدم، سياستنا هي التسلّح بالعلم والإيمان والتوكل على الرحمن لا للخذلان.. اكبر يا ولدي فالآمال عليك كبيرة كبيرة.
همسة أخيرة
في هذه الأيام يا ولدي من العام المنصرم
‏في الخامس من رمضان خاصة
‏صحا القطريون على غدر الجيران: ?البحرين، السعودية، و?الإمارات بإعلان ?حصار قطر وطرد القطريين من مكة خاصة.. وفرضوا قوانين صارمة لمن يتعاطف مع القطريين.. وتعاملوا معنا كأننا أعداء ورغبوا بتغيير التاريخ وزوروا الحقائق وقلبوا المواضيع وخلطوها بالزيف والبهتان ولكن ياولدي. ????
‏كانت الصحوة من التلاحم بين الشعب والقيادة.. كان الشعب القطري بقيادة تميم المجد.. يسطر تاريخا للدبلوماسية القطرية بكل رجالاتها أسطورة علموا الغرب والشرق كيف تحكم البلدان وكيف تتعامل في الأزمات والشدائد. قطر يا ولدي بلغت مجداً واحتراما بلغ مداه القاصي والداني وكل الشعب القطري وكذلك المقيمون ساهموا في تحقيق هذا النصر فها هي قطر تسمو عالية في الكون وفِي الأرجاء العالمية تثبت للعالم صمودها وبلوغها أهدافها رغم الحصار فنحن قوم نشأنا للتحدي ولنحمل راية قطر عالية.
عاشت قطر حرة أبية.. الله الوطن الأمير.
بقلم:إيمان عبدالعزيز آل إسحاق

إيمان عـبد العـزيز آل إسحاق