أخر الأخبار

الرئيس التركي: حفتر لا تهمه هدنة ولا سلام في ليبيا

  • 28 January 2020
  • Author: alwatan6
  • Number of views: 416
  • 0 Comments
الرئيس التركي: حفتر لا تهمه هدنة ولا سلام في ليبيا
بانجول في 27 يناير /قنا/ أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم، أن اللواء المتقاعد خليفة حفتر "لا تهمه هدنة ولا سلام في ليبيا".
وقال أردوغان في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الغامبي أداما بارو، عقب لقائهما بالعاصمة الغامبية بانجول، إن قمة مهمة عقدت في برلين وتم التوصل لاتفاق لوقف الدم المراق في ليبيا، إلا أن قوات حفتر واصلت عدوانها عقب ذلك"، مضيفا "حفتر لم يوقع على نص الاتفاق خلال مساري برلين أو موسكو، لكن السيد فائز السراج رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبي وقع عليهما".
وتابع "إذا لم توقع الأطراف في الاجتماعات الدولية على هذا النوع من النصوص، فعندها لا يمكننا الحديث عن التوصل لاتفاق"، مشيرا إلى أن حفتر تهرب باستمرار من جميع المسارات الرامية لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية.
وأضاف "تصريح المتحدث باسم حفتر بأن (الحل في ليبيا على فوهات البنادق) ذو معنى، فهو يظهر بأن حفتر لا تهمه هدنة ولا سلام"، موضحا "نأمل أن يكون المشاركون في مؤتمر برلين قد سمعوا هذا التصريح وبناء عليه يبدون مواقفهم".
من جهة أخرى، قال أردوغان إنه عقد اجتماعا ثنائيا مع نظيره الغامبي وآخر موسع على مستوى الوفدين لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين.
من جهته، أعرب الرئيس الغامبي عن رغبة بلاده في تطوير العلاقات مع تركيا في كافة المجالات، قائلا "لدينا رغبة في تطوير علاقاتنا مع تركيا في كافة المجالات عبر الاستثمارات المباشرة".
وأشار إلى أهمية الاتفاقيات الموقعة بين البلدين، والتي تعد مؤشرا على المستوى العالي للعلاقات بينهما، مؤكدا أهمية الدعم التركي العسكري لبلاده خلال الفترة الانتقالية لحكومته، لافتا إلى أن أنقرة لعبت دورا هاما في تدريب قوات الجيش الغامبي وتزويدها بالمعدات العسكرية.
وأكد بارو أن زيارة أردوغان إلى غامبيا ستسرع من تعميق العلاقات الثنائية المستندة على المصالح المتبادلة والتنمية الاجتماعية والاقتصادية.
Print
Categories: السياسة
Tags:
Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

Name:
Email:
Subject:
Message:
x