أخر الأخبار

فوز المعاضيد والسليطي في ثالث جولات بطولة قطر الدولية للسيارات السياحية

  • 26 January 2020
  • Author: alwatan6
  • Number of views: 350
  • 0 Comments
فوز المعاضيد والسليطي في ثالث جولات بطولة قطر الدولية للسيارات السياحية
الدوحة- قنا- تفوق السائقان غانم المعاضيد وحمد السليطي في منافسات الجولة الثالثة ضمن بطولة قطر الدولية للسيارات السياحية في نسختها الرابعة، والتي أقيمت على مدار يومين بحلبة لوسيل الدولية وسط مشاركة 27 سائقا في فئتي /M240/ و/2k/.
ففي منافسات فئة /2k/، تمكن غانم المعاضيد من حصد لقب الجولة برصيد 32 نقطة بعد فوزه بلقب السباقين الأول والثاني، ففي السباق الأول المكون من عشر لفات لمسافة 53.8 كلم احتل المعاضيد المركز الأول بزمن إجمالي قدره 24.54.727 دقيقة وبفارق 0.376 ثانية عن أقرب منافسيه محمد العسيري الذي حل في المركز الثاني بزمن إجمالي قدره 24.55.103 دقيقة، فيما جاء حمد الأصم في المركز الثالث بزمن إجمالي قدره 24:59.252 دقيقة.
وفي السباق الثاني المكون من عشر لفات لمسافة 53.8 كلم، أحرز المعاضيد المركز الأول مجددا بزمن إجمالي قدره 24.47.808 دقيقة وبفارق 3.142 ثانية عن أقرب منافسيه ناصر الأحبابي صاحب المركز الثاني بزمن إجمالي قدره 24.50.950 دقيقة، بينما حصل عبدالله العباسي على المركز الثالث بزمن اجمالي قدره 25.00.762 دقيقة.
وشهدت منافسات هذه الفئة خلال هذه الجولة تراجع أداء إبراهيم عبدالغني بطل الجولتين الماضيتين بعد حلوله سادسا في السباق الأول بزمن إجمالي قدره 22.58.385 دقيقة ولكنه لم يكمل اللفة الأخيرة، فيما حل رابعا في السباق الثاني بزمن إجمالي قدره 25.05.302 دقيقة.
وبانتهاء منافسات الجولة الثالثة، قفز غانم المعاضيد إلى صدارة الترتيب العام برصيد 76 نقطة بفارق 3 نقاط عن إبراهيم العبدالغني صاحب المركز الثاني، فيما حل ناصر الاحبابي في المركز الثالث برصيد 57 نقطة، بينما جاء حمد الأصم في المركز الرابع برصيد 44 نقطة، وأكمل عبدالله العباسي قائمة المراكز الخمسة الأولى برصيد 42 نقطة.
وأعرب السائق غانم المعاضيد عن سعادته بالأداء المميز الذي قدمه في ثالث جولات البطولة بعد فوزه بلقب السباقين وتصدره للترتيب العام، لافتا إلى أن المنافسة كانت قوية مع جميع السائقين المشاركين في ظل سعي كل واحد لتقديم أفضل ما عنده وتحقيق الفوز.
وقال المعاضيد، في تصريح صحفي عقب التتويج، إنه قدم أداء مميزا في سباقات الجولة بصورة عامة، والتي مرت بصورة مثالية حيث لم أتعرض لأي أعطال فنية أو ميكانيكية مثلما حدث له في الجولة الماضية، والذي اضطر خلالها إلى الانسحاب من السباق الثاني.
وشدد السائق القطري على أن الجولات المقبلة ستكون أكثر قوة وتنافسية بينه وبين إبراهيم العبدالغني خاصة في ظل ابتعادهما في صدارة الترتيب العام، معتبرا أن الفرصة مازالت متاحة لأكثر من سائق لدخول المنافسة في حال تحقيق الفوز في الجولتين المقبلتين.
من جانبه، أكد عبدالرزاق الكواري أمين السر العام باتحاد السيارات والدراجات النارية أن منافسات الجولة الثالثة من بطولة قطر للسيارات السياحية جاءت قوية للغاية بين جميع المتسابقين في فئتي /M240/ و/2k/.
وقال الكواري، في تصريح صحفي، إن الفئة الجديدة للسيارات M240 أعطت مجالا للسائقين لاختيار نوع السيارة، الأمر الذي شجع متسابقين جددا على المشاركة في منافسات البطولة بجانب المتسابقين القدامى أصحاب الخبرات.
وأشاد بالإقبال الكبير على المشاركة في منافسات الفئة الجديدة سواء من داخل قطر أو من خارجها، معتبرا أنها تمنح السائق الفرصة لإظهار مهاراته وقدراته الحقيقية بعكس فئة /2K/ المحددة بشروط معينة في السيارة.
وفي منافسات فئة /M240/ التي استحدثت في البطولة بداية من الجولة الثانية، حصد السائق حمد السليطي لقب الجولة برصيد 29 نقطة بعد حصوله على المركز الثاني في السباق الأول، وفوزه بلقب السباق الثاني، وبفارق 6 نقاط عن ناصر الكواري صاحب المركز الثاني، فيما جاء سعدون الكواري في المركز الثالث برصيد 22 نقطة.
وشهد السباق الأول فوز ناصر الكواري باللقب بعدما سجل زمنا إجماليا قدره 22.51.842 دقيقة، وبفارق 6.741 ثانية عن حمد السليطي صاحب المركز الثاني بزمن إجمالي قدره 22.58.583 دقيقة، فيما جاء سعدون الكواري في المركز الثالث بزمن إجمالي قدره 23.09.283 دقيقة، بينما عانى عبدالله الخليفي حامل لقب الجولة الأولى من مشكلة ميكانيكية في اللفة الأخيرة ولم ينه السباق.
وفي السباق الثاني، نال حمد السليطي اللقب بعدما سجل زمنا إجماليا قدره 22.52.604 دقيقة، وبفارق 1.709 ثانية عن عبدالله الخليفي صاحب المركز الثاني بزمن اجمالي قدره 22.54.313 دقيقة، فيما جاء سعدون الكواري في المركز الثالث بزمن إجمالي قدره 22.58.829 دقيقة، بينما تراجع ناصر الكواري بطل السباق الأول إلى المركز الخامس.
وبانتهاء منافسات الجولة، تقدم حمد السليطي إلى صدارة الترتيب العام برصيد 55 نقطة بفارق 5 نقاط عن عبدالله الخليفي صاحب المركز الثاني، فيما حل ناصر الكواري في المركز الثالث برصيد 39 نقطة، بينما جاء اللبناني روجر فغالي الغائب عن هذه الجولة وسعدون الكواري وخليفة الكواري في المراكز من الرابع وحتى السادس ولكل منهم 22 نقطة.
وأعرب السائق حمد السليطي عن سعادته بالفوز بلقب السباق الثاني وتصدر الترتيب العام لفئة /M240/ ضمن بطولة قطر للسيارات السياحية، لافتا إلى أن منافسات الجولة جاءت قوية ولم تحسم إلا في الأمتار الأخيرة في ظل سعي جميع السائقين لتحقيق الفوز.
وقال السليطي، في تصريح صحفي، إن بدايته في السباق الأول كانت سيئة، حيث تأخر كثيرا وكان في المركز السادس، لكنه استطاع أن يتقدم وينهي السباق في المركز الثاني، ليدخل السباق الثاني بتركيز أفضل جعله يتفوق على الجميع ويحتل المركز الأول ويتصدر الترتيب العام للبطولة على حساب زميله عبدالله الخليفي بطل الجولة الماضية.
وأوضح السائق القطري أن فئة /M240/ عالمية ولها قيمتها التنافسية العالية في أوروبا وغيرها من القارات، مشيرا إلى أن المنافسة فيها تزداد قوة وإثارة جولة بعد جولة في ظل مشاركة مجموعة بارزة من السائقين في المنافسات التي تقام للمرة الأولى في قطر.
بدوره، أكد عبدالله الخليفي حامل لقب بطولة قطر للسيارات السياحية في المواسم الثلاثة السابقة أن المنافسة هذا الموسم شرسة للغاية مع أكثر من متسابق على رأسهم حمد السليطي الذي أبلى بلاء حسنا في منافسات الجولة الثالثة.
وقال الخليفي، في تصريح مماثل، إن المنافسة هذا الموسم صعبة للغاية منذ البداية، ففي الفئة الأولى /2K/ واجه مشكلة في سيارة "هوندا"، الأمر الذي جعله يتجه للمشاركة في الفئة الجديدة /M240/، إلا أنه واجه مشكلة أيضا في السباق الأول من الجولة الذي لم ينه لفته الأخيرة.
وأوضح أن الرياضة فوز وخسارة وأنه سيسعى للتعويض في الجولات المقبلة، معتبرا في الوقت نفسه أن المنافسة من الأمور الرائعة للغاية والتي تصب في صالح كل المتسابقين.
ومن المقرر أن تقام الجولة الرابعة من بطولة قطر للسيارات السياحية يومي السابع والثامن من فبراير المقبل.
Print
Categories: الرياضة
Tags:
Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

Name:
Email:
Subject:
Message:
x