أخر الأخبار

وزارة التعليم ومؤسسة قطر تنظمان ملتقى الإرشاد الأكاديمي والمهني الأول

  • 21 January 2020
  • Author: alwatan5
  • Number of views: 141
  • 0 Comments
وزارة التعليم ومؤسسة قطر تنظمان ملتقى الإرشاد الأكاديمي والمهني الأول

الدوحة في 21 يناير /قنا/ نظمت وزارة التعليم والتعليم العالي ممثلة في مدارس مدن الشمال للبنات، ومؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع ممثلة في أكاديمية قطر- الخور /ملتقى الإرشاد الأكاديمي والمهني الأول/، كمبادرة تعليمية وتربوية هي الأولى من نوعها بالدولة.
ويهدف الملتقى الذي عقد بمدرسة الخور الثانوية للبنات إلى ترسيخ الثقافة المهنية لدى طالبات المرحلة الثانوية ، وتعريفهن بالمجالات التي يمكن أن يخدمن الدولة من خلالها، وكذا بمتطلبات الحياة الجامعية، والمسارات المهنية المتاحة لهن، من خلال زيارة أجنحة المؤسسات والجامعات والجهات الأخرى المشاركة في هذه الفعالية .
كما يعد الملتقى الذي شاركت فيه مدراس مدن الشمال للبنات تحت شعار/ اكتشاف الحياة الجامعية والمهنية وتحديد الأهداف/ من أهم الفعاليات التي تساعد طلبة الثانوية العامة في التعرف على التخصصات المتاحة في الجامعات وشروط القبول، وتوفير فرص التوظيف والتدريب والتطوير والارشاد الوظيفي واستقطاب الكوادر من خريجات الثانوية والجامعات لخوض سوق العمل والاستفادة من الطاقات في دفع عجلة التنمية بالدولة.
وركز الملتقى على الإرشاد والتوجيه المهني للطلبة من خلال التعريف بمتطلبات سوق العمل والتخصصات الحالية والمستقبلية التي ترغب فيها المؤسسات والشركات بتعيين الخريجين والخريجات، وتوعية الشباب وتشجيعهم للاطلاع على الخطط الاستراتيجية للوزارات والمؤسسات والشركات الحكومية وغير الحكومية ومجالات التوظيف والتخصصات المرغوبة مستقبلا، واختيار تخصصات الدراسة الجامعية ومواءمتها مع احتياجات سوق العمل، تحقيقا لأهداف التنمية المستدامة للدولة في إطار رؤيتها الوطنية 2030 .
وأعربت السيدة جنعة محمد المهندي مديرة مدرسة الخور الثانوية للبنات عن سعادتها بنجاح الملتقى بتحقيق أهدافه في ظل الطموحات المشروعة للطلبة في الالتحاق بإحدى الكليات الجامعية للتخصص في المجال الذي يرغبون فيه ، بينما أشارت السيدة نور المعاضيد خبير إرشاد أكاديمي ومهني بوزارة التعليم والتعليم العالي لما تشهده دولة قطر من تنمية بشرية ونهضة شاملة وتقدم هائل في جميع المجالات، وحرصها على بذل كل الجهود الممكنة لرعاية أبنائها وتأهيلهم وتطوير قدراتهم والمشاركة في بناء وطنهم وتقدمه.
وأوضحت أن الملتقى الأكاديمي والمهني الأول لمدارس مدن الشمال مثل جانبا من تلك الجهود، إذ وفر الفرصة للطالبات للتعرف على مجالات العمل والتدريب المتاحة التي تناسب مؤهلاتهن وطموحاتهن.
ومن بين فعاليات الملتقى معرض للصور جسد المسيرة التنموية والحضارية والعمرانية والمهنية التي تشهدها قطر، وعكس جانبا من أنشطة المدرسة وفعالياتها ومشاركاتها.
Print
Categories: المحليات
Tags:
Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

Name:
Email:
Subject:
Message:
x