أخر الأخبار

السفير الفرنسي لدى الدولة: 2019 عاما رائعا لعلاقتنا مع دولة قطر

  • 16 December 2019
  • Author: alwatan6
  • Number of views: 362
  • 0 Comments
السفير الفرنسي لدى الدولة: 2019 عاما رائعا لعلاقتنا مع دولة قطر

الدوحة /قنا

أكد سعادة السيد فرانك جيلي ، سفير الجمهورية الفرنسية لدى الدولة ، أن عام 2019 كان عاما رائعا لعلاقات فرنسا مع دولة قطر، قائلا أنها تعد بمثابة أقرب الدول بالنسبة لفرنسا في المنطقة.

وأضاف سعادته ، في تصريحات خاصة لوكالة الأنباء القطرية /قنا/ بمناسبة اليوم الوطني للدولة ، أن قائدا البلدين قد التقيا ثلاث مرات في غضون شهر واحد، وكان ذلك خلال الفترة بين شهري سبتمبر وأكتوبر، وهو أمر استثنائي لا يحدث عادة مع كثير من الدول الأخرى، مشيرا إلى أن رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب قام بزيارة رسمية أيضا في نهاية مارس الماضي إلى قطر بمناسبة افتتاح المتحف الوطني، الذي وصفه بأنه بمثابة معلم ونصب تذكاري تاريخي، ويمكن النظر إليه أيضا على أنه تقدير للعمارة الفرنسية المعاصرة والنحت الفرنسي المعاصر من خلال تكليف اثنين من الأسماء الكبرى في الفن الفرنسي بالمساهمة فيه، وهما جان نوفيل وجان ميشيل أوثونيل.

وتابع معددا مظاهر التقارب بين البلدين قائلا " أن وزيرا خارجية البلدين اجتمعا مرتين في الدوحة وباريس، بالإضافة إلى المكالمات الهاتفية المنتظمة بينهما فيما قامت أيضا وزيرة القوات المسلحة الفرنسية بزيارة قطر مرتين خلال العام الجاري، إحداهما في شهر مارس والثانية كانت مؤخرا في أواخر شهر نوفمبر".

كما اعتبر سعادة السفير الفرنسي أن تسلم قطر أول الطائرات المقاتلة من طراز / رافال/، خلال عام 2019 لتصبح عنصر في قوة الردع لدولة قطر والدفاع عنها ، يعكس قوة العلاقة بين البلدين، مضيفا أن بلاده تلتزم بشدة بدعم الإعداد الجيد لبطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 التي ستستضيفها قطر، متمنيا أن تنجح قطر في تنظيم هذه البطولة.

وقدم سعادته التهنئة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، والشعب والحكومة القطرية بمناسبة احتفالهم باليوم الوطني، قائلا أن هذه لحظة خاصة ومميزة جدا للشعب القطري والمقيمين في دولة قطر، بما فيهم 5500 مواطن فرنسي يقدرون للغاية حسن الضيافة والمعاملة الحسنة التي يتلقونها في قطر.

وأعرب عن قناعته بأن تنظيم السنة الثقافية قطر- فرنسا في عام 2020، ستكون فترة استثنائية لزيادة تطوير أواصر التعاون بين البلدين، مع وجود أحداث مرموقة في كل من قطر وفرنسا ستساهم كذلك في تعميق اهتمام كل طرف بثقافة الطرف الآخر.

وأضاف أنه بالنسبة للفترة التي قضاها في منصبه بالدوحة والتي بلغت عاما ونصف، فقد أدهشه وأثار إعجابه الطريق الذي اتبعته قطر في بحثها الناجح عن قدر أكبر من الاستقلال والتنويع في العديد من المجالات، وجهودها المبذولة لمواجهة محاولات اقصائها وعزلها، كما أعرب عن تقديره بشكل خاص للاستثمارات الكبيرة التي تم ضخها في قطاعات الأغذية الزراعية والبنية التحتية والتعليم بالدولة.

Print
Categories: المحليات
Tags:
Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

Name:
Email:
Subject:
Message:
x