أخر الأخبار

الهيئة العامة للطيران المدني.. إنجازات تتحقق وريادة في قطاع الطيران المدني

  • 11 December 2019
  • Author: alwatan6
  • Number of views: 320
  • 0 Comments
الهيئة العامة للطيران المدني.. إنجازات تتحقق وريادة في قطاع الطيران المدني

الدوحة /قنا

منذ بداية نشأتها وإلى الآن تخطو الهيئة العامة للطيران المدني بخطى ثابتة ومدروسة نحو تحقيق أهدافها في كل من الطيران المدني والأرصاد الجوية، وبهدف ذلك تعمل بشكل مكثف على التطوير المستمر لآلية عملها ومواكبة التغييرات العالمية بشكل دائم، لتتكلل مسيرتها بإنجازات مهمة في هذين المجالين.

وقد كان من أبرز إنجازات الهيئة العامة للطيران المدني خلال العام المنصرم ، إصدارها وبالتعاون مع قطاع شؤون الأمن السيبراني في وزارة المواصلات والاتصالات الإصدار الأول من /المبادئ التوجيهية للأمن السيبراني في مجال الطيران المدني/، والتي تضمنت المبادئ والمعايير الأمنية لحماية المناطق الحيوية في قطاع الطيران، بالإضافة إلى أفضل الممارسات المتبعة في الأمن الإلكتروني في هذا المجال.

وتعتبر دولة قطر أول دولة في منطقة الشرق الأوسط تقوم بإصدار مواد إرشادية تتركز على تطبيق معايير الأمن للتصدي والحد من التهديدات والهجمات الإلكترونية في قطاع الطيران المدني، والتي ستساهم في توعية جميع أصحاب المصلحة والعاملين في منظومة الطيران المدني في دولة قطر، وتوجيههم لإتباع أفضل الممارسات في مجال الأمن الإلكتروني ، وقد قامت الهيئة العامة للطيران المدني بتسليم الإصدار الأول من دليل المبادئ التوجيهية للأمن السيبراني في قطاع الطيران المدني إلى منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو).

كما تتمثل أبرز محطات الإنجازات للهيئة خلال الفترة الماضية في تمكنها من تحقيق رقم قياسي جديد في نتائج التدقيق الشامل على سلامة الطيران المدني وفق البرنامج العالمي للتدقيق على سلامة الطيران المدني (USOAP)، والذي أجرته المنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو) على الهيئة ومنظومة السلامة الجوية التابعة لها، حيث تم من خلاله التحقق من مدى توافق مقاييس السلامة الجوية للدول مع القواعد والمواصفات القياسية الدولية والواردة في معاهدة شيكاغو للطيران المدني الدولي وملاحقها ، وحققت قطر قفزة نوعية في تدقيق المنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو) لمعايير السلامة الجوية بحصولها على نسبة 91.16 بالمئة مقارنة بتقييم عام 2013 والذي كان 36 بالمئة .

وقد حققت دولة قطر نسبة 99.10% في تطبيق معايير الملحق السابع عشر المتعلق بأمن الطيران المدني، وهذا المعيار الأهم في مجال التدقيق الأمني ، فيما حققت نسبة 96.76% فيما يخص تنفيذ العناصر الحيوية المتعلقة بأمن الطيران.

فيما حصلت دولة قطر على نسبة 100% في تطبيق المعايير الأمنية الواردة بالملحق التاسع لاتفاقية الطيران المدني الدولي المعني بالتسهيلات.

واستكمالاً لمسيرة الهيئة العامة للطيران المدني فقد بلغ عدد اتفاقيات الخدمات الجوية بين دولة قطر وباقي دول العالم 167 اتفاقية شكلت ما يقارب 85% من الدول، كان أهمها توقيع دولة قطر بالأحرف الأولى على الاتفاقية الشاملة للنقل الجوي مع الاتحاد الأوروبي، وبموجب الاتفاقية التي تعد الأولى من نوعها بين دولة خليجية والاتحاد الأوروبي، سيتم فتح الأجواء بين دولة قطر والدول الأعضاء في الاتحاد، وبالتالي تسيير عدد غير محدد من رحلات النقل بين الطرفين.

كما انضمت دولة قطر إلى الغالبية العظمى من معاهدات واتفاقيات الطيران المتعددة الأطراف، والتي تقع تحت مظلة منظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو). بجانب توقيع مذكرة تعاون مع مشروع بحوث إدارة الحركة الجوية للسماء الأوروبية الموحدة (SESAR)، كما أصبحت دولة قطر عضواً في لجنة خبراء أمن الطيران/ICAO AVSEC PANEL/ منذ مارس 2018.

واستكمالا لدورها في تقديم المبادرات والخطط والإجراءات لتحقيق مستقبل مستدام بيئياً واقتصادياً لقطاع النقل الجوي، فقد قامت منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو) بتبني المبادرة القطرية بتطوير قواعد تسوية الخلافات بين الدول الأعضاء بها، حيث مضى على القواعد الحالية أكثر من خمسين عاماً وأصبحت لا تتناسب مع التطور الكبير في صناعة الطيران المدني الدولي. وقدمت دولة قطر في الاجتماع الأول لورشة عمل استعراض قواعد (الإيكاو) لتسوية الخلافات الذي عُقد في مونتريال كندا، مقترحاً لحلول من شأنها أن تساهم في تسريع عمل قواعد فض المنازعات وتسوية الخلافات التي تؤثر على صناعة الطيران المدني، وذلك بما يتناسب مع التطور الكبير الذي يشهده هذا القطاع في كافة أنحاء العالم.

كما ساهمت دولة قطر ممثلة بالهيئة العامة للطيران المدني في حملة /(إيكاو) "عدم ترك أي بلد وراء الركب" بقيمة مليون دولار، وهذه الحملة كانت قد بدأتها منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو) للمساعدة في ضمان تنسيق وتنفيذ المعايير والممارسات الموصي بها بصورة أفضل على المستوى العالمي، وذلك فيما يتعلق بأنشطة إدارة أمن الطيران والتسهيلات، ولا سيما في المجالات ذات الأولوية والتي تشمل السلامة والملاحة الجوية وأمن الطيران.

وقد وقعت دولة قطر مذكرة تفاهم لتقديم منح دراسية للطلاب في الدول النامية الأعضاء في منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو) والراغبين بالدراسة في كلية قطر لعلوم الطيران، وذلك بعد موافقة مجلس الوزراء الموقّر على هذه المنح.

وفي ذات السياق فقد افتتحت دولة قطر في 30 أبريل 2018 مكتبها الدائم في منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو) الذي يؤكد ويجسد التعاون الراسخ والمستمر بينها وبين كافة المنظمات الدولية والإقليمية ويأتي انسجاماً مع سياستها الخارجية ودورها كشريك فاعل في المجتمع الدولي، كما يمثل المكتب إضافة نوعية لصناعة الطيران المدني في دولة قطر من خلال المشاركة الدائمة والفعالة في كافة الفعاليات والمبادرات التي تقيمها منظمة الطيران المدني الدولي، بالإضافة إلى دوره في تعزيز التعاون وتبادل الخبرات مع مختلف الدول الممثلة بمندوبين مقيمين في مقر المنظمة بمونتريال.

وفي مجال الأرصاد الجوية، فقد حققت الهيئة العامة للطيران المدني عدة إنجازات من أهمها افتتاح مركز الخليج البحري وهو الأول من نوعه في المنطقة العربية وتشمل خدماته منطقة الخليج العربي ومضيق هرمز وبحر العرب وخليج عدن، كما تم مؤخراً افتتاح مركز مكينس الذي يضم موقع رادار الطقس وهو الأول من نوعه في دولة قطر من حيث إمكانياته المتطورة، هذا بالإضافة إلى قيامها بتدشين تطبيق أرصاد قطر الذي يوفر كافة معلومات وأحوال الطقس في دولة قطر ومختلف دول العالم.

Print
Categories: المحليات
Tags:
Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

Name:
Email:
Subject:
Message:
x