أخر الأخبار

انطلاق أعمال المؤتمر الدولي الثاني للشبكات الذكية والطاقة المتجددة بالدوحة

  • 19 November 2019
  • Author: alwatan6
  • Number of views: 319
  • 0 Comments
انطلاق أعمال المؤتمر الدولي الثاني للشبكات الذكية والطاقة المتجددة بالدوحة
الدوحة في 19 نوفمبر /قنا/ انطلقت في الدوحة اليوم أعمال المؤتمر الدولي الثاني للشبكات الذكية والطاقة المتجددة في الدوحة، والذي تنظمه المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء "كهرماء" بالتعاون مع جامعة "تكساس ايه اند ام" بقطر وبشراكة استراتيجية من صندوق قطر الوطني للبحوث، ويستمر لثلاثة أيام.
وفي كلمته خلال الجلسة الافتتاحية، قال المهندس عيسى بن هلال الكواري رئيس المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء "كهرماء" ورئيس مركز الشبكات الذكية بجامعة "تكساس ايه اند ام" بقطر والرئيس الشرفي للمؤتمر إن الإنجازات التي حققتها دولة قطر وخاصة فيما يتعلق بالنمو الاقتصادي وزيادة عدد المشاريع خاصة المتعلقة بالبنية التحتية والمشاريع الكبرى، يتطلب زيادة في الطلب على خدمات الكهرباء والمياه، مشيدا بالتقدم التقني والرقمي الذي تشهده الدولة خاصة مع إطلاق وزارة المواصلات والاتصالات لمبادرة "تسمو" التي تزيد من وتيرة التقدم نحو الاقتصاد الرقمي والمدن الذكية بجميع قطاعات الدولة.
وأضاف أن الشبكات الذكية والمبتكرة هي مفتاح تحول الطاقة المطلوب للوفاء بمسؤوليات المناخ والطاقة في قطر، موضحا أن كهرماء قد انتهت مؤخرا من خريطة الطريق لشبكتها الذكية بالتعاون مع جامعة "تكساس ايه اند ام" في قطر وفي الولايات المتحدة، مشيرا إلى أن رؤية كهرماء للشبكة الذكية هي تحويل شبكة قطر إلى شبكة آمنة ومستدامة ومميكنة رقميا توفر طاقة موثوقة وذات جودة عالية لكافة أصحاب المصلحة مع كهرماء بحلول عام 2026.
وأضاف أنه بالرغم من التحديات التي قد تواجه مقدمي خدمات الكهرباء والمياه حول العالم أثناء ترقية شبكاتهم سواء من ناحية الحاجة للاستثمار والتحديث الدائمين واختيار التقنيات والترقيات المناسبة للشبكة وموضوعات الأمن السيبراني، إلا أن كهرماء تمكنت من تطوير قدراتها وشبكتها حيث إن شبكة كهرماء قادرة على مراقبة جميع أصولها وعملياتها والتحكم فيها وما تتضمنه من شبكات أخرى من العدادات الذكية.
وقال إنه من الأمثلة الناجحة لتحديث شبكة كهرماء مشروع "مراقبة الحالة" لجميع المحطات الفرعية، حيث حقق وفورات بلغت حوالي 36 مليون دولار وقلصت الأعطال بأكثر من 50، كما تحسنت مشاركة المشتركين من خلال مشروع البنية التحتية المتقدمة للعدادات الذكية حيث تم تثبيت أكثر من 360 ألف عداد ذكي وهي متصلة بتقنيات ذكية متعددة ومنها الألياف البصرية.
ونوه إلى أن كهرماء تسعى إلى أن تكون جميع عداداتها ذكية بنهاية عام 2020، مضيفا أن جهود كهرماء الذكية تشمل أيضا استدامة المياه وجودتها حيث تشجع الابتكار وتطبيق التقنيات الحديثة خاصة فيما يتعلق بتقليل فقد المياه وتقنيات تحليتها، كما أنها تعمل حاليا على تشجيع استخدام المصادر المتجددة للطاقة والسيارات الكهربائية.
وقال رئيس كهرماء في كلمته إن دولة قطر ملتزمة بأهداف اتفاقية باريس لمكافحة تغير المناخ والتخفيف من آثار الانبعاثات الضارة، وهي تستعد حاليا لاستضافة كأس عالم "محايد للكربون" لأول مرة في عام 2022.
وأشار إلى أنه لمزيد من المساعدة في تقليل الانبعاثات وتنويع مصادر الطاقة، وضعت دولة قطر أهدافا لزيادة حصة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة، مضيفا أنه في هذا الصدد، تقوم كهرماء بتركيب أول محطة طاقة شمسية ضوئية في دولة قطر بطاقة سعتها سبعمائة /ميجا واط/ في عام 2022. كما تعمل حاليا على وضع اللمسات الأخيرة على استراتيجية الطاقة المتجددة لتعلنها بنهاية عام 2020.
وتابع في هذا الإطار، أن كهرماء تقوم حاليا بتركيب شبكة من محطات شحن السيارات الكهربائية، ويتضمن ذلك تركيب أول محطة كهروضوئية لشحن المركبات ولتخزين الطاقة، بالإضافة إلى مساهمتها في تنفيذ أولى وحدات شحن الحافلات الإلكترونية بالدولة علما أن السياسة والمواصفات للمركبات الكهربائية هي في طور المراجعة النهائية بالتعاون مع وزارة المواصلات والاتصالات.
وأوضح أن كهرماء أطلقت البرنامج الوطني للحفاظ على الطاقة وكفاءة استخدام الطاقة /ترشيد/ الذي تمكن من خفض انبعاثات الكربون بحوالي 3.6 مليون طن وتحقيق وفورات مالية تقارب نصف مليار دولار في عام 2018 من خلال المبادرات التقنية والقانونية وبرامج التوعية.
ويهدف المؤتمر الدولي الثاني للشبكات الذكية والطاقة المتجددة إلى وضع جدول أعمال طويل المدى لأبحاث الشبكات الذكية والطاقة المتجددة عن طريق مناقشة جدوى التقنيات الحالية للشبكات الذكية ومدى تكاملها مع مصادر الطاقة المتجددة مما يسهم في استدامة موارد الطاقة وتحقيق النمو الاقتصادي وتحسين نمط الحياة الاجتماعية ودعم توفير بيئة صحية وخضراء.
كما يعمل على نشر الوعي بالصناعات الجديدة وتقديم الأحدث في تقنيات الشبكة الذكية وفوائدها واستعراض تحدياتها وكيفية التغلب عليها. كما يركز المؤتمر على تنويع مصادر الطاقة وكيفية تحسين الاستثمار في مجال الطاقة المتجددة وتكاملها مع الشبكة الذكية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.
من جانبه، قال الدكتور هيثم أبو روب الرئيس المساعد للمؤتمر الثاني للشبكة الذكية والطاقة المتجددة 2019 وأستاذ الهندسة الكهربائية وهندسة الكمبيوتر في جامعة "تكساس إي أند أم" في قطر إنه تم تقديم 152 مقالة بحثية شارك فيها أكثر من 500 مؤلف من 20 دولة، مضيفا أن لجنة برنامج المؤتمر وضعت برنامجا متميزا يتضمن العديد من المتحدثين المتخصصين الرئيسين.
كما أعرب عن أمله في أن يؤدي هذا المؤتمر إلى العديد من فرص التعاون في المستقبل في مجال الشبكة الذكية لتعزيز هذا المجال في قطر وخارجها.
يشارك في المؤتمر وفود دولية ومحلية رفيعة المستوى من الشركات المتخصصة في مجال توليد ونقل وتوزيع الطاقة، وكبار الباحثين وأصحاب المصلحة من المؤسسات البحثية والحكومية الدولية والوطنية وممثلي مختلف الجامعات والمعاهد ورجال الصناعة من جميع أنحاء العالم.
وسوف يشارك الحضور في مناقشة الأبحاث الجارية والمستقبلية حول إلكترونيات الطاقة من الجيل التالي، وتقنيات وتطبيقات الطاقة المتجددة من خلال عدد من الحلقات النقاشية وورش العمل والمحاضرات العامة التي سوف يتضمنها المؤتمر.
كما يقام على هامش المؤتمر معرض لأهم الإنجازات في مجال الشبكات الذكية والطاقات المتجددة والمشاريع الحالية والمستقبلية والتقنيات الحديثة ذات الاهتمام لموضوعات المؤتمر.
وستقام أيضا عدد من الفعاليات الجانبية على هامش المؤتمر منها تكريم الفائزين بأفضل أوراق عمل بحثية وذلك مساء غد /الأربعاء/، وفي اليوم الاخير للمؤتمر سوف يتم تنظيم جولة للضيوف بحديقة كهرماء التوعوية للتعرف على أحدث وسائل الترشيد وكفاءة الطاقة والطاقة المتجددة وزيارة لجامعة "تكساس ايه اند ام" قطر.
Print
Categories: المحليات
Tags:
Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

Name:
Email:
Subject:
Message:
x