أخر الأخبار

يلدريم: نرغب بالانضمام للاتحاد الأوروبي لنتقاسم الأعباء معه

  • 17 February 2017
  • Author: alwatan4
  • Number of views: 1741
  • 0 Comments
يلدريم: نرغب بالانضمام للاتحاد الأوروبي لنتقاسم الأعباء معه
دعا رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، الاتحاد الأوروبي إلى ضرورة إعادة النظر برؤيته المستقبلية في ظل الظروف الراهنة، قائلاً "نرغب بالانضمام للاتحاد لنتقاسم الأعباء معه لا أن نكون عبئًا عليه".
جاء ذلك في كلمة ألقاها يلدريم خلال مشاركته في منتدى العمل التركي - المالطي، الذي نظمته بورصة تجارة مالطا، اليوم الجمعة، في العاصمة فاليتا.
وأضاف رئيس الوزراء، إن "تركيا حققت تحولًا كبيرًا في قطاع الصحة خلال السنوات الـ 15 الأخيرة، وباتت نموذجًا للعديد من البلدان في هذا المجال".
وأعرب عن "ثقته في أن العلاقات بين تركيا ومالطا بمجال السياحة ستتطور بشكل سريع".
وقال يلدريم "مع الأسف هناك بلدان تسعى لضمان تدفق السياح من أماكن وبلدان محددة إلى بلدان أخرى، وذلك من خلال وضع تصنيفات متعلقة بالأمن والإرهاب بحق بعض البلدان".
وتابع: "أقول بشكل واضح، بقدر ما أن مالطا وفاليتا آمنة، فإن إسطنبول كذلك، فليس هناك مكان في العالم آمن من خطر الإرهاب، لذلك يجب التعامل معه على أنه خطر مشترك ومكافحته بشكل مشترك".
وبيّن يلدريم، أن "عدد السياح الوافدين إلى تركيا اقترب من 40 مليون مع نهاية 2015، بعد أن كان 13 مليون في 2002"، مستدركًا أن "عددهم سجل انخفاضًا طفيفًا في العام ونصف العام الأخيرين، بسبب الحرب والاضطرابات في محيط تركيا، وموجة اللاجئين".
وشدّد على أن "زيارته إلى مالطا من شأنها أن تزيد من الأنشطة السياحية بين البلدين".
وأعرب يلدريم، عن رغبة بلاده في تطوير العلاقات مع مالطا، قائلاً "هناك انخفاض حاد في حجم التبادل التجاري خلال العامين الأخيرين، وهذا طبعًا وضع مؤقت مرتبط بالأزمة الاقتصادية العالمية، وأعتقد أننا نمتلك الإمكانات التي تمكننا من تلافي ذلك بشكل سريع".
وأشار إلى أن "مالطا تعدّ بلداً فريداً من بين بلدان الاتحاد الأوروبي التي واصلت نموها بكل حزم رغم حدوث أزمة عالمية كبيرة، وعدم وجود أي بلد تقريبًا في الاتحاد حقق نموًا يضاهيها".
وهنَأ رئيس الوزراء التركي نظيره المالطي وحكومته على النجاح الاقتصادي. ولفت إلى "إمكانية تعزيز التعاون بشكل كبير بين تركيا ومالطا في عدة مجالات".
وأوضح أنه "يمكن تطوير العلاقات بين البلدين في المجال الاقتصادي بشكل سريع، فمثلًا الاستثمارات المتبادلة، اعتبارًا من اليوم هناك أكثر من 500 مستثمر تركي يستثمرون بقيمة 1.3 مليار دولار في مالطا".
وأكد يلدريم، أن "تركيا حققت تقدمًا اقتصاديًا كبيرًا خلال السنوات الـ 15 الأخيرة، وزادت من دخلها القومي بنسبة 3 أضعاف مع نهاية 2016"، مبينًا أن "الدخل القومي ارتفع من 230 مليار دولار إلى 830 مليار دولار".
وفي وقت سابق اليوم، استقبلت رئيسة جمهورية مالطا، ماري لويز كوليرو بريكا، رئي الوزراء التركي بن علي يلدريم، في فاليتا، وعقدا اجتماعاً ثنائيا بعيدا عن وسائل الإعلام في القصر الرئاسي، استمر 50 دقيقة.
وتعدّ زيارة يلدريم إلى مالطا، الأولى من نوعها على مستوى رئاسة الوزراء التركية، وتُشكّل أهمية كبيرة كونها تتزامن مع الذكرى الـ 50 لانطلاق العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.
Print
Categories: السياسة
Tags:
Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

Name:
Email:
Subject:
Message:
x